منتديات الألحان المرحة ® ALHAN MAREHA


الرسم ، الكتب ، المانغا و الأنمي ، المؤلفات ، القصص و الروايات
 
الرئيسيةملتقى البناتالأحداثبحـثالمنشوراتالأعضاءمكتبة الصوراليوميةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هون على نفسك فكل شيئ يعوض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
~♥تــوته♥~
¬ بداية تألق #
avatar

التسِجيلٌ» التسِجيلٌ» : 19/12/2013
الجنس » الجنس » : انثى

مُساهمةموضوع: هون على نفسك فكل شيئ يعوض    الأحد 11 يناير 2015, 15:00

على أيِّ شيءٍ تتحسَّرُ وتألَم؟! أعَلَى سيارةٍ تهشَّمت، وبقِيَتْ لك صحَّتُك؟! أم على بيتٍ احترقَ، وبقِيَ إيمانُك صرحًا مرفرفًا؟! أم على ولدٍ سبَقك ليفتحَ لك أبواب الجِنان غدًا؟! أم تتحسَّر على حِفنةِ دُرَيْهماتٍ خسِرتَها، سوف يخلفُ اللهُ لك خيرًا منها؟ أم على أرضٍ أضعتَها، وقد أعدَّ اللهُ لك -إن كنت مؤمنًا صابرًا- قصورًا في أعالي الجنانِ، طول أحدِها سبعون مِيلاً، في ستين ميلاً؟ فعلى أيِّ شيء تحزن؟ وعلى أيِّ شيءٍ تكترث؟! وعلى أيِّ شيءٍ تندم؟! أم تحزنُ على عضوٍ استودعتَه عند ربِّك، يجازيك عليه بعضوٍ أقوى وأصحَّ منه، أو بأجنحةٍ تطير بها في الجنَّة حيثما تشاء؟ وعلامَ تحذَرُ أن يفوتَك شيءٌ من زينة الدنيا وحلاوتِها، ونفسك التي لن تُغلِيَ شيئًا أكثر منها ولن تقدِّمَ شيئًا عليها- سوف تفقدُها يومًا من الأيام راغمًا أو طائعًا في خضمِّ هذه الدنيا؟ نفْسِي الَّتِي تَمْلِكُ الْأَشْيَاءَ ذَاهِبَةٌ فَكَيْفَ أَبْكِي عَلَى شَيْءٍ إِذَا ذَهَبَا فكلُّ شيءٍ فاتك يعوَّضُ إلا الدِّين؛ فإنه إذا ذهب، فسَد ماضيك ومستقبلُك، ودنياك وأخراك. من ترك الاعتراض على قدر الله فسلم لربه في جميع أمره رزقه الله الرضا واليقين وأراه من حسن العاقبة ما لا يخطر له ببال من ترك التكالب على الدنيا جمع الله له أمره وجعل غناه في قلبه .. واتته الدنيا وهي راغمة يقول شيبان الراعي ناصحًا سفيانَ بنَ عُيينةَ: يا سفيانُ، عُدَّ منْعَ اللهِ عنك عطاءً منه لك؛ فإنَّه ما منعك بُخلاً عليك، ولكن منَعك لطفًا بك. أن ما صُرِفَ عنِّي إنما هو خيرٌ لي، ونعمةٌ تضاف إلى نِعَمِ اللهِ عليَّ، فتلذَّذتُ بالحياة، وكلما أبصرتُ نعمةً أتتْ أحدًا من النَّاس مما يراه الناسُ خيرًا وأراد الشَّيطانُ أن يُذهبَ نفسي حسراتٍ، تذكرتُ ما ابتلِيَ به، أو سُلِبَ منه من الخير، وما أُعطيتُ أنا أو دُفع عنِّي من الشرِّ؛ فحمدتُ ربِّي. قال عروةُ بنُ الزُّبير - رضي الله عنه - لَمَّا قُطِعَتْ رجْلُه، وأخبروه أنَّ أحدَ أولادِه رفسَتْه دابَّةٌ في الإصطبلِ فمات: اللهمَّ لك الحمدُ، وهبتني أربعةَ أعضاءٍ، فأخذتَ واحدًا وأبقيْتَ لي ثلاثةً؛ فلك الحمدُ، ورزقتَني أربعةَ أبناءٍ، فأخذتَ واحدًا وأبقيت لي ثلاثةً؛ فلك الحمدُ. 


عَنِ الْحَسَنِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم:مَنْ يَأْخُذُ مِنْ أُمَّتِي خَمْسَ خِصَالٍ ، فَيَعْمَلُ بِهِنَّ ، أَوْ يُعَلِّمُهُنَّ مَنْ يَعْمَلُ بِهِنَّ ؟ قَالَ : قُلْتُ : أَنَا يَا رَسُولَ اللهِ ، قَالَ : فَأَخَذَ بِيَدِي فَعَدَّهُنَّ فِيهَا ، ثُمَّ قَالَ : اتَّقِ الْمَحَارِمَ تَكُنْ أَعْبَدَ النَّاسِ ، وَارْضَ بِمَا قَسَمَ اللهُ لَكَ تَكُنْ أَغْنَى النَّاسِ ، وَأَحْسِنْ إِلَى جَارِكَ تَكُنْ مُؤْمِنًا ، وَأَحِبَّ لِلنَّاسِ مَا تُحِبُّ لِنَفْسِكَ تَكُنْ مُسْلِمًا ، وَلاَ تُكْثِرِ الضَّحِكَ ، فَإِنَّ كَثْرَةَ الضَّحِكِ تُمِيتُ الْقَلْبَ.


أخرجه أحمد (2/310 ، رقم 8081)






السعيد الحق هو من رضي بما قسم الله له , وصبر لمواقع القضاء خيره وشره , وأحس وذاق طعم الإيمان ه , كما قال المصطفى - صلى الله عليه وسلم - : \" ذَاقَ طَعْمَ الإِيمَانِ مَنْ رضي بِاللَّهِ رَبًّا وَبِالإِسْلاَمِ دِينًا وَبِمُحَمَّدٍ رَسُولاً. أخرجه أحمد 1/208(1778) و\"مسلم\" 1/46(60) والتِّرْمِذِيّ\" 2623 .






ولقد ضرب لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم النموذج والمثل الأعلى في الرضا بما قسم الله تعالى . فعَنْ عَبْدِ اللهِ بن مسعود ، قَالَ:اضْطَجَعَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم عَلَى حَصِيرٍ ، فَأَثَّرَ في جَنْبِهِ ، فَلَمَّا اسْتَيْقَظَ ، جَعَلْتُ أَمْسَحُ جَنْبَهُ ، فَقُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، أَلاَ آذَنْتَنَا حَتَّى نَبْسُطَ لَكَ عَلَى الْحَصِيرِ شَيْئًا ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : مَا لي وَلِلدُّنْيَا ، مَا أَنَا وَالدُّنْيَا ، إِنَّمَا مَثَلِى وَمَثَلُ الدُّنْيَا ، كَرَاكِبٍ ظَلَّ تَحْتَ شَجَرَةٍ ، ثُمَّ رَاحَ وَتَرَكَهَا. أخرجه أحمد 1/391(3709) وابن ماجة( 4109) و\"التِّرمِذي\" 2377 .






أنـا راضٍ بـكـل مـا كتب الله *** ومُـزْجٍ إلـيـه حَـمْـداً جَزيلا


أنـا راضٍ بـكل صِنفٍ من النا سِ * * * لـئـيـمـاً ألـفيتُه أو نبيلا


لـسـتُ أخـشـى من اللئيم أذاه *** لا، ولـن أسـألَ الـنـبيلَ فتيلا


ضلَّ من يحسب الرضا عن هَوان *** أو يـراه عـلـى الـنِّفاق دليلا


فـالـرضا نعمةٌ من الله لم يسعـد * * * بـهـا في العباد إلا القليلا


والـرضـا آيـةُ البراءة والإيــ * * * ـمان بالله نـاصـراً ووكـيلا


عـلـمـتني الحياةُ أنَّ لها طعـ* * * ـمَين، مُـراً، وسائغاً معسولا






  






فـتـعـوَّدتُ حـالَـتَـيْها قريراً *** وألـفـتُ الـتـغـيير والتبديلا


فـذلـيـلٌ بالأمس صار عزيزاً *** وعـزيـزٌ بـالأمس صار ذليلا


ولـقـد يـنـهض العليلُ سليماً *** ولـقـد يـسـقـطُ السليمُ عليلا


عـلـمـتني الحياة أني إن عشـ* * *ـتُ لـنفسي أعِشْ حقيراً هزيلا


عـلـمـتـنـي الحياةُ أنيَ مهما *** أتـعـلَّـمْ فـلا أزالُ جَهولا






اللهم رضني بما قسمت لي، وقنعني اللهم بما اعطيتني







مع تحياتي : توته :زهرة تتفتح:


مخالف :عريض جدًا





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
M!ss Nemu
- الإدارة العـامة
- الإدارة العـامة
avatar

أي كتاب تقرأينه الآن ؟ أي كتاب تقرأينه الآن ؟ : رواية ألواح و دسر
التسِجيلٌ» التسِجيلٌ» : 15/08/2010
الجنس » الجنس » : انثى

مُساهمةموضوع: رد: هون على نفسك فكل شيئ يعوض    الجمعة 16 يناير 2015, 17:16

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
ماشاء الله تبارك الله ،
اللهم صل على سيدنا محمد
صدق ما كتبت أختاه
شكرًا لك

ينقل الى القسم المناسب


Ѽ♥.. ربـــآااه ..كُن لي عَونًا ..♥Ѽ

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.alhan-mareha.com
Akatsuki
¬ مبتدىء
¬ مبتدىء
avatar

التسِجيلٌ» التسِجيلٌ» : 06/10/2014
الجنس » الجنس » : انثى

مُساهمةموضوع: رد: هون على نفسك فكل شيئ يعوض    الثلاثاء 20 يناير 2015, 13:50

جزآك الله خيرآ و جعله في ميزان حسنـآتك

موضوع في قمة الروعة

لطالما كانت مواضيعك متميزة

لا عدمنا التميز و روعة الإختيار

في امان الله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.theb3st.com
 
هون على نفسك فكل شيئ يعوض
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الألحان المرحة ® ALHAN MAREHA :: المنتدى الإسلامي ♥~ :: أَهْلُ الذِكْر-
انتقل الى: